Friday, January 18, 2019

Places to Visit in Morocco | Morocco Travel

Places to Visit in Morocco | Morocco Travel

For Westerners, Morocco holds an immediate and enduring fascination. Though just an hour’s ride on the ferry from Spain, it seems at once very far from Europe, with a culture – Islamic and deeply traditional – that is almost wholly unfamiliar. travel of morocco , Throughout the country, despite the years of French and Spanish colonial rule and the presence of modern and cosmopolitan cities like Rabat and Casablanca, a more distant past constantly makes its presence felt. Fez, perhaps the most beautiful of all Arab cities, maintains a life still rooted in medieval times, when a Moroccan kingdom stretched from Senegal to northern Spain, while in the mountains of the Atlas and the Rif, it’s still possible to draw up tribal maps of the Berber population. As a backdrop to all this, the country’s physical make-up is extraordinary: from the Mediterranean coast, through four mountain ranges, to the empty sand and scrub of the Sahara.


Morocco Travel
Morocco Travel 


Morocco Travel 



Across much of the country, the legacy of colonial occupation is still felt in many aspects of daily life. The Spanish zone contained Tetouan and the Rif, the Mediterranean and the northern Atlantic coasts, Sidi Ifni, the Tarfaya Strip and the Western Sahara; the French zone the plains and the main cities (Fez, Marrakesh, Casablanca and Rabat), as well as the Atlas. And while Ceuta and Melilla are still the territory of Spain, it is the French – who ruled their “protectorate” more closely – who had the most lasting effect on Moroccan culture, Europeanizing the cities to a strong degree and firmly imposing their language, which is spoken today by all educated Moroccans (after Moroccan Arabic or one of the three local Berber languages).

Places Visit in Morocco


This blend of the exotic and the familiar, the diversity of landscapes, the contrasts between Ville Nouvelle and ancient Medina, all add up to make Morocco an intense and rewarding experience, and a country that is ideally suited to independent travel – with enough time, you can cover a whole range of activities, from hiking in the Atlas and relaxing at laidback Atlantic resorts like Asilah or Essaouira to getting lost in the back alleys of Fez and Marrakesh. It can be hard at times to come to terms with the privilege of your position as a tourist in a country with severe poverty, and there is, too, occasional hassle from unofficial guides, but Morocco is essentially a safe and politically stable place to visit: the death in 1999 of King Hassan II, the Arab world’s longest-serving leader, was followed by an easy transition to his son, Mohammed VI, and the country pretty much carried on as normal while the Arab Spring uprisings toppled governments in nearby Libya, Tunisia and Egypt. Indeed, your enduring impressions are likely to be overwhelmingly positive, shaped by encounters with Morocco’s powerful tradition of hospitality, generosity and openness. This is a country people return to again and again.

Tuesday, January 15, 2019

تكاليف علاج ادمان المخدرات في الكويت



تكاليف علاج ادمان المخدرات في الكويت

أحد الشائعات المنتشرة في المجتمع الكويتي بصفة خاصة والمجتمعات العربية بصفة عامة أن طرق علاج المخدرات متشابهة يتم استخدامها مع كافة الحالات ومع كل المواد المخدرة وهو أمر يخالف الصواب إذ أن طرق العلاج متنوعة ويتم تحديدها بناء على كل حالة وتشمل العلاج المعرفي السلوكي الذي حقق نسب شفاء عالية وأثبت جدارة كبيرة في رحلة التعافي من المخدرات، بالإضافة إلى برامج العلاج باليوجا برنامج ال12 خطوة والذي يعتمد على الجانب الروحاني والنفسي إلى جانب العلاج بالميثادون الذي يستلزم إشراف طبي دقيق ولكن البرنامج الوحيد الذي أثبت قدرته الكبيرة على الشفاء بناء على التجربة العملية وقبلها التوصيات والدراسات العلمية من قبل الجامعات الخارجية هو العلاج المعرفي السلوكي الذي احتل منذ فترة وما زال المرتبة الأولى في طرق العلاج المتخصصة للإدمان سواء كان عن طريق علاج الادمان في الكويت أو خارجها.

هل قرب المسافة يساهم في تخفيض تكاليف علاج الادمان في الكويت:

قد تعتقد بعض الأسر الكويتية عند اختيار مصحة علاج الإدمان في الكويت إنها بذلك قد اسهمت في تسريع عملية الشفاء والتقليل من التكلفة المصاحبة لها، ولكن قد يصبح للأمر مردود عكسي إذ أن تواجد المدمن في نفس مجتمعة قد يعرضة إلى الانتكاسة المتتالية وبالتالي الى انفاق تكاليف ومبالغ باهظة أكثر بكثير من العلاج خارج الدولة بالإضافة إلى عدم وجود تقدم أو تحسن في حالة المريض بالعكس يسبب نوع من اليأس وفقدان الأمل عند المدمن ومن حولة نتيجة لعدم وجود نتيجة والدوران في نفس الدائرة ثم الرجوع إلى نقطة البداية.

نصائح مستشفى الأمل للتعافي من إدمان المخدرات:

قبل البدء في رحلة العلاج من المخدرات هناك بعض النصائح التي توجهها مستشفى الأمل إلى المدمنين وأسرهم سواء في الكويت أو خارجها عند اختيار مصحة علاج الإدمان وهي:


  • يجب البحث جيدا عن أسماء مصحات علاج الادمان في الكويت وخارجها والتعرف على طرق العلاج المتبعة والخبرات الطبية اللازمة التي تمتلكها المصحة والتي أسهمت في تحقيق نسب شفاء عالية.
  • لا يعد قرب المسافة هي أحد العوامل المفضلة عند اختيار مصحة علاج الإدمان وذلك لاحتمال تعرض المريض للانتكاسة بعد قطع شوط كبير في مشوار العلاج الى جانب قربة من البيئة الغير صحي التي دفعته إلى إدمان المخدرات.
  • قد يلعب بعد المسافة عن بيئة تعاطي المخدرات دور كبير في الابتعاد عن العوامل الأساسية التي دفعت المدمن إلى الانسياق في طريق الإدمان وخاصة المشاكل والظروف الاجتماعية وأصدقاء السوء الذين دفعوه إلى هذا السلوك الإدماني.
  • غياب المدمن عن البيئة المعروف فيها يوفر نوع من الحماية وانقطاع الروابط بينة وبين أي مصادر للمخدرات قد تسرب إليه أثناء رحلة العلاج الأمر الذي تدعمه مصحات علاج الادمان في الخارج.
  • توفير السرية التامة المحيطة بشخصية المريض وأسرته نظرا لتواجدهم في مجتمع غريب يفسح مجال كبير من الحرية في التعامل دون قلق أو خوف من الكشف عن اسم المدمن او عائلته الأمر الذي قد لا يتوافر في البيئة المعروف فيه وخاصة في مراكز علاج الإدمان في الكويت.
  • التعرف على اصدقاء جدد من جنسيات مختلفة يفتح الباب أمام المدمن لتغيير نظرته وطرق تفكيره للحياة واكتساب تجارب وخبرات جديدة تساعده على مقاومة الإدمان، الأمر الذي لا يتواجد في بيئته الأصلية بسبب إحاطته بنفس الجو الظروف والسياج الاجتماعي المتشابهة فلا يشعر بتغيير .
َ

Sunday, January 13, 2019

علاج الأعراض الانسحابية



تعد الأعراض الانسحابية من أهم  المشاكل التي تواجه القائمين على علاج الاشخاص المدمنين  وهذه الأعراض تحدث للشخص المدمن نتيجة التوقف عن تناول الشخص للمخدر ومنها الصداع والقلق وغيرها من الأعراض القاسية التي تستلزم التدخل للعلاج ومحاولة السيطرة على هذه الأعراض.

علاج الأعراض الانسحابية

أولى تلك المشاكل هي الرغبة الملحة في العودة للمخدرات و يستمر هذا الشعور عدة أشهر بعد العلاج . ويكون هذا الإحساس والرغبة في العودة للمخدرات نتيجة لتعوده لمدة طويلة على تعاطي تلك المخدرات وعلى الأصدقاء والرفاق الذين كانوا يرافقونه في التعاطي والأماكن التي كان يذهب إليها مما يجعله في احتياج شديد قطع العلاقة نهائيا بهؤلاء الأصدقاء وتلك الأماكن التي لها علاقة بالإدمان كما ولابد أن تكون لديه إرادة قوية لمقاومة تلك الرغبات الملحة وهذه الإجراءات المحيطة به .

حتى لا يستسلم لها مرة أخرى ، حيث يظهر هنا  وقت الأسرة ومدى الرقابة الصارمة على الشخص المدمن والالتزام التام والكامل بالعلاج وأوقاته والالتزام بحضور الجلسات المخصصة للعلاج وعدم العودة مرة اخرى الى الاسباب التي دفعت هذا الشخص للاتجاه إلى الإدمان ،كما ينبغى ضرورة دفع الشخص المدمن إلى الالتزام الدينى والرجوع إلى الله سبحانه وتعالى من خلال المداومة على الصلاة وقراءة القرآن والبعد عن أصدقاء السوء ومن كانوا فى السابق سببا فى ادمان هذا الشخص

وبالطبع يجب محاولة قتل الوقت من خلال ممارسة الرياضة ومحاولة العودة الهوايات المفضلة لديه فى السابق على سبيل المثال الذهاب إلى مشاهدة مباراة كروية لفريقه المفضل او الذهاب الى السينما لمشاهدة عمل سينمائي لنجمه المفضل أو أي هواية مفيدة تساهم فى قتل الوقت والقضاء على الفراغ حيث أنه يعد العدو الأول لأى شخص ،فى هذه المرحلة يكون الضغط كبيرا جدا على الشخص المدمن وبالتالى يجب ان تكون الدافعية الذاتية لدى الشخص المدمن كبيرة جدا حتى لا بعود الى ادمانه مرة اخرى ونسأل الله السفاء لجميع المرضى.

كما تتطلب منه تلك المرحلة التعرف على أصدقاء جدد يدفعوه للإصلاح ويأخذون بيده لمواجهة تلك المرحلة ، وأن يستطيع الاستغناء بها عن رفقاء السوء القدامى، ولكنه للأسف قد يجد صعوبات في تكوين صداقات جديدة من هذا النوع نظرا لسمعته القديمة وادمانه.

أعراض الادمان

يتعرض المدمن للعديد من الأعراض الظاهرة التي يلاحظها الناس من حوله مثل التغير في السلوك وتضارب الانفعالات ما بين الشعور بالنشوة والسعادة بعد أخذ الجرعة والتوتر والعصبية الزائدة قبل الحصول عليها  ، كما يظهر عليه أيضا إحمرار العينين وكثرة الاستنشاق وسيلان الأنف و يشعر بالصداع المستمر 

والأرق  ، وعدم الرغبة في الطعام ، ومن الأعراض التي تظهر لأهل المدمن يلاحظونها في المنزل الطلب المستمر للمال دون مبرر ، أو غياب المتعلقات من المنزل ، والغياب خارج المنزل بصفة مستمرة ، وانسحاب المريض بالإدمان من جو الأسرة ويصبح له عالمه الخاص .

أما عن الأعراض المرضية أو الامراض التي قد تصيب مدمني المخدرات فهي عديدة وخطيرة ومنها :

  •  اختلال التوازن الحركي
  •  مشاكل في الجهاز العصبي والدماغ
  •  مشاكل في الإدراك بصفة عامة إدراكه للأحجام والزمن والأطوال .
  •  قد يصاب پاحدى الأمراض المعدية الخطيرة كالإيدز أو التهاب الكبد الوبائي.
  • اضطرابات القلب، وارتفاع ضغط الدم ،ما قد يسبب  حدوث انفجار الشرايين والموت المفاجئ.
  •  الإصابة  بالتهابات في المخ ،وتآكل الملايين من الخلايا العصبية المكونة للمخ ، مما يؤدي إلى الشعور بالهلوسة الفكرية والسمعية والبصرية وضعف أو فقدان الذاكرة.
  •  اضطرابات الجهاز الهضمي وفقدان الشهية مما يترتب عليه نقص في الوزن يصاحبه احمرار أو اسوداد في الوجه.
  •  الصداع المزمن ، وطنين الأذنين ، واحمرار العينين .
  •  ضعف النشاط الجنسي .
  •  تسبب المخدرات زيادة نسبة السموم في الجسم ، ما يساعد على الإصابة بتليف الكبد ،في الأفيون على سبيل المثال يحلل خلايا الكبد ويصيبها بالتليف وزيادة نسبة السكر
  •  التعب والهزال وفقدان الإتزان .
  •  ضعف جهاز المناعة .

 كما يسبب الإدمان أضرارا بالغة للمرأة الحامل حيث يسبب لها فقر في الدم ،والإصابة بمرض السكر والقلب والكبد والتهاب الرئتين وإصابة الأجنة بعيوب خلقية  أو الإجهاض  لذا لابد من علاج الادمان.

َ

Wednesday, January 9, 2019

جامعة بابل - شبكة متكامله من الجامعات مثل الدراسات العليا والتعليم  الالكترونية وكلية العلوم والتربية الاساسية وللعلوم الانسانية وتكنولوجيا المعلومات

جامعة بابل - شبكة متكامله من الجامعات مثل الدراسات العليا والتعليم الالكترونية وكلية العلوم والتربية الاساسية وللعلوم الانسانية وتكنولوجيا المعلومات

جامعة بابل واحدة من الجامعات العراقية الكبيرة. تقع في محافظة بابل الواقعة في وسط العراق على ضفاف نهر الفرات. تتألف جامعة بابل  من 19 كلية تتوزع في ثلاثة مجمعات أساسية تقع جميعها في مدينة الحلة. الحرم الجامعي المركزي يقع غربي مدينة الحلة على الطريق الرابط بين بابل والنجف، وهو أكبر المجمعات من حيث المساحة وعدد الكليات و يليه مجمع الكليات الطبية الواقع في وسط مدينة الحلة بحي الاسكان. وتقع كلية الفنون الجميلة على بعد شارع واحد من هذا المجمع. و أخيرا مجمع صغير في شمالي غربي الحلة قريبا من مستشفى مرجان وحي الجزائر. و كانت الجامعة تمتلك حرما أخرا في ناحية القاسم يضم كلية الطب البيطري، قبل أن تنفصل الأخيرة في اواسط 2012 وتصبح تابعة لجامعة القاسم الخضراء حديثة التاسيس والتي أصبح الحرم تابعا لها. تأسست الجامعة في 25/4/1991






تحتوي جامعة بابل علي 


كلية طب

تأسست كلية الطب في جامعة بابل في العام 1993 في بناية داخل الحرم الجامعي المركزي ثم تم بناء بناية جديدة لها في منطقة الاسكان في الحلة بالقرب من مستشفى الحلة الجراحي، وتم تحويل المستشفيات الرئيسية الثلاث في الحلة إلى مستشفيات تعليمية وهي:

1- مستشفى مرجان التعليمي للامراض الباطنية والصدرية

2- مستشفى الحلة الجراحي التعليمي

3- مستشفى الحلة التعليمي للامراض النسائية والاطفال

تولى عمادة الكلية كل من

1- الدكتور (نعمة حسوني الجبوري) استاذ الامراض منذ تأسيس الكلية ولغاية العام 2002 2- الدكتور (حسين سرحان الجنابي) استاذ الطب الباطني من 2002 ولغاية العام 2005 3- الدكتور (علي خير الله) استاذ الجراحة العامة من 2005 ولغاية العام 2014 4-الدكتور (مشتاق عبد العظيم وتوت ) من 2014 ولغاية الان

تكون الدراسة في كلية الطب في جامعة بابل مشابهة لباقي كليات الطب في العراق من حيث أنها مؤلفة من 6 مراحل دراسية تبدأ بالعلوم الأساسية كالكيمياء الحياتية والفيزياء الطبية وعلم وظائف الاعضاء (الفسلجة) في أول مرحلتين ومن ثم تتدرج إلى فروع الطب المختلفة في المراحل التالية. ويكون تطبيق التدريب السريري ابتداءً من المرحلة الثالثة.


وتحتوي جامعة بابل ابضا علي :


جامعة بابل الدراسات العليا

شبكة جامعة بابل الالكترونية

جامعة بابل كلية العلوم

جامعة بابل كلية التربية الاساسية

جامعة بابل كلية التربية للعلوم الانسانية

نتائج جامعة بابل

جامعة بابل كلية تكنولوجيا المعلومات

جامعة بابل كلية الدراسات العليا


علامات مدمن الهيروين - أعراض إدمان الهيروين



إن  خصائص  الهيروين المعروفة  تجعل هذا العقار غير المشروع من أكثر المواد الإدمانية، اى أنه أكثر أنواع المخدرات قابلية للإدمان عليه، ويذكر ايضا ان الهيروين من أكثر أنواع المواد المخدرة انتشارا بين الشباب والفتيات، لسرعة تأثيرها التخديري على الدماغ،  وفي اطار ذلك نستعرض العلامات والأعراض الإكلينيكية للإدمان على الهيروين، بالإضافة إلى العلامات الأكثر شيوعًا للانسحاب والخيارات المتاحة لعلاج إدمان الهيروين، ثم ندعوك الى تقديم أسئلتك حول إدمان الهيروين واعراضه.

علامات إدمان الهيروين

الهيروين هو دواء يسبب الادمان بدرجة كبيرة، فهو من بين أكثر المواد الأفيونية سرعة في التمثيل والتأثير، و ينتج الهيروين من المورفين، ونادرا ما يوجد في الشوارع بصورته النقية، لأنه غالبا ما يتم خلط الهيروين مع أدوية أخرى تعرض حياة المستخدم للخطر.

أول علامة على الإدمان هو الاستخدام المعتاد، و تشمل طرق تعاطي أو استخدام الهيروين الحقن والتدخين. يرتبط كل نمط من أنماط التعاطي بعامل خطر محدد ويسبب آثارًا جانبية محددة وشديدة، حيث أن  جميع أشكال التعاطي الثلاثة تسبب الإدمان، بغض النظر عن الاختلافات بين مستويات التعاطي.

من علامات الإدمان على الهيروين أيضا الإهمال الشديد، حيث نجد أن الشخص المدمن يهمل في ملابسه وشكله الخارجي ولا يهتم بالنظافة الشخصية والاستحمام وما الى ذلك…ذلك فضلا عن احمرار العينين وظهور المدمن بوجه شاحب وضعيف يميل الى الارهاق والتعب الشديد.

أعراض إدمان الهيروين

إدمان الهيروين هو مرض مزمن يتسم بالسلوك القهري، وينص الدليل التشخيصي والإحصائي للمعايير الإكلينيكية للإدمان على الهيروين على الإطار الذي يقوم بموجبه مقدمو الرعاية الصحية بتشخيص الإدمان على الهيروين. وتشمل هذه الخصائص الرئيسية الأربعة للإدمان، بما في ذلك:
  • إكراه على الاستخدام (عملية تفكير تجبر المدمن على استخدام المخدر).
  • حنين (رغبة شديدة في استخدام الهيروين).
  • فقدان السيطرة على كمية  المخدر أو تكرار الاستخدام.
  • استخدام المخدر على الرغم من العواقب السلبية.

علاوة على ذلك، يؤدي الإدمان على الهيروين إلى إحداث التغيرات في الدماغ على المستوى الجزيئي، حيث يتفاعل الهيروين مع المرسلات المرتبطة بالألم والمتعة والنشاط الحركي ويسيطر عليها، ويؤدى التسامح مع الهيروين الى حالات الإدمان الشديدة، وهذا التسامح غالباً ما يكون بمثابة محفز إضافي لاستخدام جرعات أعلى من الهيروين كل يوم.

خلال الإدمان هناك أيضا درجة من الاعتماد الجسدي على الهيروين، ويتضح ذلك من وجود أعراض الانسحاب عند قطع أو تخفيض الجرعات، و قد تحدث أعراض الانسحاب بعد ساعات قليلة من تناول آخر جرعة من الهيروين، وفيما يلي أكثر علامات الإدمان شيوعًا والاعراض التي تحدث في أثناء الانسحاب.
  • إسهال.
  • الأرق.
  • تشنجات الساق والمفاصل.
  • آلام العضلات والعظام.
  • القيء.
  • الشعور بالإرهاق والتعب.

أعراض الإدمان على الهيروين: هل يمكن علاجها؟

هل يمكن علاج إدمان الهيروين؟ نعم، يمكن علاج أعراض إدمان الهيروين.


في الواقع، هناك مجموعة متنوعة من الخيارات لعلاج إدمان الهيروين، كما هو الحال مع أي دواء آخر، وقد يكون العلاج أكثر نجاحًا عندما يتم رصد إدمان الهيروين ومعالجته في الوقت المناسب لذلك، ومع ذلك، لا توجد تقنية علاج مثالية يمكن تطبيقها على جميع المدمنين، حيث  يتم التعامل مع كل مريض كحالة فردية.

ان علاج إدمان الهيروين يُكون عبر مجموعة من التدخلات الدوائية والنفسية، وتشمل أدوية علاج إدمان الهيروين الميثادون، واللايام، والنالتريكسون، والبوبرينورفين.

ولعل تأثير الميثادون هو أنه يمنع آثار الهيروين ويقلل أو يوقف أعراض الانسحاب، ويعد  هذا النوع من العلاج البديل للأفيون فعال عندما يتم وصفه وإدارته بشكل صحيح عبر المختصين بذلك الأمر.

يشمل العلاج السلوكي والعلاج النفسي لإدمان الهيروين برامج المرضى الداخليين والخارجيين التي تتوافق بشكل فردي مع الاحتياجات الخاصة لكل شخص على حدة، وواحدة من هذه العلاجات هي إدارة حالات الطوارئ وتنظيم البرامج العلاجية الخاصة بكل حالة مرضية.

تعالج العلاجات السلوكية الإدراكية التفكير والتوقعات والسلوكيات الخاصة بالإدمان، حيث تعمل على  تدمير تلك الأفكار والسلوكيات المدمرة المرتبطة بالادمان.

وأخيراً، يمكن أن يساعد تقديم المشورة (من قبل فرد مختص أو مجموعة علاجية ) أحد مدمني الهيروين على حل مشكلات تعاطي الهيروين.

نأمل أن نكون قد قمنا بتغطية بعض الأعراض الأساسية لإدمان الهيروين، ومع ذلك، إذا كان هناك شيء تريد أن تسألنا عنه، فلا تتردد في نشر سؤالك في قسم التعليقات، وسنقدم لك إجابة شخصية وسريعة.

َ

Monday, January 7, 2019

علاج إدمان الكوكايين



مادة الكوكايين من أخطر المواد المخدرة والتى  تزيد من إنتاج بعض المواد الكيميائية في الدماغ وجراء ذلك تسبب الشعور بالنشوة للإنسان وزيادة اليقظة والتنبيه. ومثل العديد من الأمفيتامينات الأخرى، فإن الكوكايين يسبب الإدمان، وغالبآ ما تكون هناك حاجة إلى برامج للعلاج وإعادة التأهيل من أجل التغلب على الإدمان على الكوكايين. ومن الطبيعي أن تدور في بالنا الآن عدد من الأسئلة منها سؤال عن  الوقت الذي يستغرقه العلاج وإعادة التأهيل. ويعد ذلك السؤال ليس سهلا للإجابة عليه، لأن احتياجات كل فرد وحالاته مختلفة عن الفرد الأخر.

علاج إدمان الكوكايين

حيث أنه عادة ما يقوم أخصائيو علاج إدمان الكوكايين بإنشاء خطط علاجية فردية، أي خطط تخص كل فرد على حدة  لإعادة تأهيل الكوكايين، ومن الممكن أن تزيد أو تنقص المدة بالنسبة لشخص ما عنها بالنسبة لعلاج وتأهيل شخص أخر، وذلك استنادا إلى أوضاعك وحالتك الفردية. ومع ذلك، فإن هناك عدد من العوامل المشتركة  التي تؤثر على طول الوقت أو قصره الذي تحتاجه للعلاج من إدمان الكوكايين . وتتضمن هذه العوامل الرئيسية ما يلي:

مستوى الاعتماد الجسدي على الكوكايين . وهذا يتوقف في الأساس على المدة التي قضيتها في تعاطي الكوكايين.
يتوقف الامر ايضا على الصحة العامة لك وصحة أعضائك الداخلية والخارجية.

مدة إعادة تأهيل الكوكايين:

عندما يتعلق الأمر بإعادة تأهيل الكوكايين، فيؤكد أنه تختلف مدة البرامج المحددة من قبل الأطباء لإعادة تأهيل الشخص المدمن، وقد صممت بعض البرامج لتوفير الرعاية الطويلة الأجل للمريض المتعافي من الإدمان، في حين أن البعض الآخر من البرامج يأخذ فترة قصيرة ويعتمد على العلاج قصير الآجل، ويعتمد نوع البرنامج الذي يحتاجه الشخص المدمن عادة على عوامل متعددة منها  مدى شدة إدمانه ومدة استخدامه للكوكايين ومدى توغل تلك المادة المخدرة في جسم المدمن ودمه كما ذكرنا من قبل.

نستعرض هنا عدد من برامج إعادة تأهيل الكوكايين  ومدد كل منها على حدة:
إعادة تأهيل الكوكايين للمرضى الجدد :تنحصر المدة بين  30 الى 90 يوما ومن الممكن أن يستغرق إكمال برنامج إعادة تأهيل الكوكايين على المدى القصير ما يقرب من شهر، ويذكر انه قد تم تصميم هذه الأنواع من البرامج للأفراد الذين يعانون من الإدمان المعتدل على الكوكايين، فهم يحتاجون إلى الإقامة لمدة 30 من  إلى 90 يوما في منشأة او مؤسسة إعادة التأهيل من الإدمان.
إعادة تأهيل الكوكايين على المدى الطويل: 90 يوما  إلى أكثر من ذلك، حيث أنه عادة ما يحتاج الأشخاص الذين يعانون من إدمان شديد على الكوكايين، بمن فيهم أولئك الذين استخدموا الكوكايين لعدة سنوات، إلى إعادة تأهيل الكوكايين على المدى الطويل او الذي يستغرق مدة طويلة لإتمام عملية علاج الكوكايين بنجاح. وتقدم هذه البرامج طويلة الاجل علاجا أكثر كثافة، ومن الممكن ايضا ان  يستمر في أي مكان خارج المنشأة او المؤسسة العلاجية ، ويستمر لمدة من ثلاثة أشهر إلى سنة أو أكثر من ذلك.
ونشير هنا الى ان  هناك انواع من البرامج  العلاجية التى لا تتطلب إقامة مطولة في منشأة سكنية تابعة للمؤسسة العلاجية. بدلا من ذلك، سوف يمكنك الذهاب  إلى مرفق العلاج أو المستشفى المتخصص عدة مرات كل أسبوع في سبيل المتابعة لحالتك و لحضور جلسات العلاج ايضا. متوسط ​​فترات العلاج تستمر من 10-16 أسابيع، ولكن بعض الناس يستفيدون حقا من الرعاية على المدى الطويل من سنة إلى سنتين داخل المنشأت العلاجية، ويخرجون منها على أتم الاستعداد لمواجهة الحياة من جديد والتغلب على ضغوطاتها.

إعادة تأهيل الكوكايين: طويل الأمد:

اختيار البرنامج  المناسب لإعادة التأهيل هو  أمر ضروري جداً، وبرامج إعادة التأهيل طويلة الأجل هي التي تستمر لسنة أو اكثر من ذلك.

برامج إعادة التأهيل قصيرة الأجل:

تعتبر البرامج قصيرة الأجل عموما هي تلك التي تستمر أقل من ثلاثة أشهر، في حين أن هذه البرامج تتطلب الكثير من الاهتمام والإلتزام، حتى تحقق النتيجة المرجوة منها، وقد  تكون هذه البرامج أقل فعالية من البرامج طويلة الأجل، وخاصة بالنسبة للأفراد الذين يعانون من الإدمان الشديد، ومن المھم والضروري في هذا البرنامج، أن یکون لديك خطة قوية للرعاية اللاحقة تتضمن الالتزام بحضور جلسات الدعم المجتمعي والأسري ايضا.

برامج إعادة التأهيل على المدى الطويل:

على الرغم من أنها تتطلب التزاما أكثر ودقة عالية في التنفيذ والمتابعة، فإن برامج إعادة تأهيل الكوكايين طويلة الأمد يمكن أن تكون أكثر فعالية من تلك البرامج  قصيرة الأجل. هذه الأنواع من البرامج هي الأفضل للأفراد الذين يعانون من الإدمان المعتدل إلى الشديد من الكوكايين وأولئك الذين يتعاطون الكوكايين بانتظام ولفترات طويلة.

برامج إعادة التأهيل على المدى المتوسط:

ويمكن أن يتراوح متوسط ​​الوقت المستغرق في إعادة التأهيل في هذا البرنامج  بين شهر واحد و 12 شهرا. وعادة ما يكون برنامج إعادة تأهيل الكوكايين على المدى القصير عادة 28 يوما؛ هذه الأنواع من البرامج تتطلب منك أن تقيم في منشأة العلاج ذاتها. وعادة ما تكون أيام المرضي في هذه المنشأت العلاجية  مليئة بجلسات العلاج الفردي ، واجتماعات العلاج الجماعي أيضا ، وبرامج إعدادات التعليم والعلاج للمرضى.

الجدول الزمني لإعادة تأهيل الكوكايين:

العديد من برامج إعادة تأهيل الكوكايين متشابهة جدا الى حد كبير، وذلك  فيما يتعلق بطرق العلاج المختلفة المقدمة ومراحل العلاج المختلفة التي يتعرض لها المريض وعادة ما يشمل  الجدول الزمني لإعادة تأهيل الكوكايين ما يلي:

المرحلة 1  مرحلة الفحص والتقييم:

وفي هذه المرحلة سيتم إجراء فحص وتقييم أولي للفرد ذاته  والصحة العقلية له قبل إدخاله برنامج لإعادة تأهيل الكوكايين. وعادة ما تستغرق هذه المرحلة من العلاج بضع ساعات وتستخدم لتحديد مدى إدمان الشخص على الكوكايين وإنشاء خطة علاج فردية مناسبة للشخص ، وهنا تتعرض الى الفحص البدني ويتطلب منك أن تقدم تقرير  طبي و اجتماعي كامل وتتعرض ايضا الى اختبار المخدرات.

المرحلة 2 التخلص من السموم:

وكثيرا ما تكون تجربة الانسحاب من ادمان الكوكايين تجربة غير سارة، حيث يصاحبها الكثير من الأعراض مثل الرغبة الشديدة في  العودة الى المخدرات، والتعب، والقلق، والاكتئاب، ويراودك عدد من الأفكار الانتحارية. ويساعدك المتخصصين في الصحة الطبية والعقلية في التغلب على متاعب هذه المرحلة.

 المرحلة 3 استخدام الأدوية:

يمكن وصف العديد من الأدوية  للأشخاص الذين يعانون من إدمان معتدل إلى شديد- وذلك لمساعدتهم  في علاج إدمانهم على الكوكايين.ويذكر أن بعض الأدوية المعتمدة التي تستخدم لعلاج الإدمان على الكوكايين تشمل غابابنتين، فيغاباترين، و باكلوفين.

المرحلة 4 العلاجات النفسية:

وتشمل هذه المرحلة العلاج السلوكي الفردي، والعلاج الجماعي، والجلسات التعليمية، والمشورة الأسرية، وهذه  هي العلاجات النفسية الشائعة المستخدمة أثناء إعادة تأهيل الكوكايين. وعادة ما تستخدم هذه العلاجات لعلاج الإدمان بأنواعه و اضطرابات الصحة العقلية الكامنة التي تحدث مصاحبة للإدمان، والتي قد تؤدي إلى تفاقم استخدام الشخص للكوكايين أو غيره من المواد المخدرة الضارة.

المرحلة 5 الرعاية اللاحقة:

بعد الانتهاء من برنامج إعادة تأهيل الكوكايين، فإنه عادة ما يتم إحالتك الى برنامج الرعاية اللاحقة. تم تصميم برامج  الرعاية اللاحقة لمساعدتك على الحفاظ على الامتناع عن تعاطى المخدرات بعد العلاج منها، وعادة ما تتطلب هذه المرحلة الحضور للعلاج اليومي أو الأسبوعي لعدد من الدورات المتخصصة في ذلك.

َ

Thursday, January 3, 2019

علاج ادمان الهيروين




علاج ادمان الهيروين 


علاج الهيروين الان أصبح ممكن بدون الم الأعراض الانسحابية المصاحبة له فعلي الرغم أن  الهيروين من المُخدرات التي لها آثار بالغة الخطورة علي جسم الإنسان، وكما هو متعارف عليه أن الهيروين مشتق من خشخاش الأفيون، ويوصف في الطب بإسم الديامورفين وهذا الإسم هو المُستخدم غالبا كمُسكن في الحالات الحرجة والآلام الصعبة التي تنتج من الكسور أو الجروح أو أي مرض مُزمن يُصيب الإنسان، ويفضلة الأطباء كمُسجن طبي بدلا من المورفين وذلك لقة أثارة الجانبية عن عقار المورفين، والهيروين له خطورة بالغة على جسم الإنسان مما أطلقوا عليه البعض بأنه عقار الموت وذلك لما يحتويه من مواد سامة وفتاكة بجسم الإنسان، وفي هذا التقرير سوف نتعرف معا علي كل ما يخص هذا العقار القاتل ومعرفة كاملة وشاملة عن كيفية علاج إدمان الهيروين في المنزل و كيفية علاج إدمان الهيروين في مصحات علاج الادمان وكيفية علاج ادمان الهيروين بالأعشاب.


إحصائيات وحقائق عن الهيروين:

أشارت تقارير نشرتها البي بي سي إلى أن معدل استخدام الهيروين العالمى يبلغ من 15-21 مليون متعاطي للفئة العمرية ما بين 15-64 عامًا.
وفى دراسة تم القيام بها مؤخرًا خاصة بعلاج الإدمان، كشفت أن الهيروين هو المادة الأخطر بين المخدرات، وتحتل المرتبة الأولى بين جميع أنواع المخدرات المتداولة، تليها القنبيات، الماريجوانا، والكوكايين، حبوب الهلوسة.
يعتبر ما يسمى بـ "درب البلقان"، الذي يمد غرب أوروبا ووسطها بالمواد الأفيونية الأفغانية عبر إيران وتركيا عن طريق جنوب شرق أوروبا، القناة الأهم للإتجار بالهيروين و طبقًا لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة التابع لمنظمة الأمم المتحدة، أهم وكالة عالمية معنية بالمخدرات، فإن المخدرات الأفيونية أى "الأفيون والمورفين والهيروين".. بلغ عدد المتعاطين 33 مليون متعاطيًا المخدرات الأفيونية.. حجم المضبوطات من الهيروين 81 طن خلال عام 2016.


طريقة تعاطي مُخدر الهيروين:

يتم تعاطي مخدر الهيروين عن طريق إبرة للحقن مباشرة إلى مجرى الدم، ويتوفر العقار كبودرة يتم استنشاقها عن طريق الأنف، ويتم امتصاصها فى مجرى الدم عن طريق خلايا الأنف  كما يتوفر المخدر كدخان يستنشق ليصل إلى الرئة.


الأسماء المتداولة للهيروين:


  1. بيسة.
  2. B.S.
  3. فانيليا.
  4. سودة بلابل.
  5. الأبيض.
  6. بودرة.
  7. هيروين.



تأثير الهيروين على مراكز العقل:

الجرعة الزائدة من مخدر الهيروين تؤثر على مركز التنفس ، مما يؤدى إلى نقص شديد فى نسبة الأوكسجين، مما قد يؤدي إلى إحباط التنفس والموت المفاجئ
وقد أثبتت الدراسات الحديثة، أن تعاطي الهيروين عن طريق الحقن، يؤدي إلى فقدان فى الذاكرة، وقلة التركيز، و الزهايمر المبكر، كما يؤدى تعاطى الهيروين فى بعض الأوقات إلى غيبوبة مؤقتة، وقد تكون فى بعض الأحيان مميتة، علاوة علي أن تعاطي الهيروين له تأثير شديد على مراكز التحكم في ضغط الدم والانتباه، ومجموعة أخرى من المخاطر والأضرار التي تُصيب الجسم نتيجة إدمان مُخدر الهيروين بصورة مُبالغ فيها.


مدة علاج الادمان من الهيروين:

مدة علاج الادمان من الهيروين تختلف من شخص إلى آخر وليست واحدة في جميع الحالات،
وذلك بإختلاف الكمية والجرعات التي تناولها المُدمن، ولكن في جميع الحالات تبدأ أعراض الإنسحاب من أعراض إدمان الهيروين كبداية تمهيدية لمشوار علاج ادمان الهيروين،
في الظهور بعد 24 ساعة من آخر جرعة تعاطاها المُدمن، ولكن مع الوقت تبدأ هذه الأعراض في التزايد والألم خلال 48 ساعة التي تلي أول 24 ساعة، وبعد ذلك تبدأ تلك الأعراض بالتراجع بشكل تدريجي وذلك مع خروج هذه السموم القاتلة من جسم المُدمن.

ما هي أهمية البرامج الخاصة بالعلاج النفسي في علاج إدمان الهيروين؟

ما هي برامج علاج الهيروين؟ سؤال يطرح نفسه وتظل الإجابة مُعلقة بذهن المريض، وللإجابة عليها لابد أن نعلم بأن خطورة الهيروين هي أول دافع لعمل خطة علاجية أو برنامج علاجي قوي قادر على تطهير الجسم من تلك السموم، وهذه البرامج يتم التخطيط لها مُسبقا لأنها تُساعد أيضا في تقديم الدعم السلوكي والنفسي للمُدمن، والتي يتم قياس هذه البرامج بمجموعة من العوامل والتي من أهمها هي مُدة إستجابة المُدمن إلى العلاج وذلك بُناء على عدة عوامل:


  1.   عمر المُدمن وحالته الصحية.
  2.   مدى تأثير أي دواء أخر علي المُدمن خاصة في برنامج العلاج.
  3.    حالة المريض النفسية.
  4.    حالة المريض الاجتماعية، وتحديد الدعم النفسي الذي سوف يحصل عليه كل مريض سواء هذا الدعم من الأهل أو الأصدقاء.



نصائح مهمة في علاج إدمان الهيروين:

يُعتبر العامل الأساسي والرئيس في الموضوع والذي يُساعد المريض بشكل طبيعي علي التعافي والوصول إلى أقصى المستويات في مراحل علاج ادمان الهيروين هي أن تهتم الأسرة بالمريض وتعتني به وتسير على مجموعة من النصائح ومن أهمها الأتي:



  • يجب على الأسرة والأصدقاء الُقربين من المُدمن وهؤلاء يُشكلون بالنسبة له مصدر الأمان، أن يُعينوه على التخلص من هذا السم القاتل واستكمال مسيرة علاج ادمان المُخدر بسلام، وفي هذه الحالة لابد أن تكون الأسرة مقتنعة بضرورة علاج ادمان الهيروين و لا تعتبره شخص منبوذ وتُعاملة بأنه فرد طبيعي في المُجتمع، والاستمرار بشدة في التشجيع والإقناع وإدخالها في نفس المُدمن.
  • يجب أن يُتبع مع المريض أسلوب النصيحة والإرشاد والفوائد الكثيرة التي سوف تعود عليه بعد التعافي بإذن الله من تلك السموم القاتلة، والابتعاد كل البُعد عن أسلوب الإهانة والتوبيخ، لأن تلك الطرق تُساهم بشكل كبير في علاج إدمان الهيروين وذلك من خلال الاستقرار النفسي والمزاجي للمُدمن.
  • الاستعانة بأطباء مُعالجين ومُتخصصين في الطب النفسي والجسدي أو من الأفضل أن يتم اللجوء إلى المراكز العلاجية المُتخصصة في علاج إدمان الهيروين.
  • يجب استخدام بعض العقاقير التي يوجد بها نسبة بسيطة من المُخدرات وذلك أثناء مرحلة الانسحاب من المُخدر، وذلك لكي يتم التقليل من أعراض العقاقير التي من المُمكن أن يُصاب بها المريض أثناء مشوار علاج ادمان الهيروين.


خطوات علاج ادمان الهيروين:

في بداية علاج ادمان الهيروين تُعتبر هذه الخطوة أحد الخطوات الهامة إن لم تكن أهم خطوة على الإطلاق في مراحل علاج ادمان الهيروين والتي تؤدي في النهاية إلي علاج مُشكلة الإدمان، وفي الغالب قد يواجه الطبيب المُعالح مجموعة من الشخصيات المُختلفة والمُنوعة مثل:


  1. المُدمن ذو الشخصية الضعيفة التي وقعت في براثن الإدمان بكل سهولة نتيجة الضغط من أصدقاء السوء، و هذه الشخصية يكون من السهل السير معها في مشوار علاج الادمان بكل سهولة وإتباع جميع خطوات العلاج النفسي والسلوكي وغيره لأنها تكون مؤهلة بقدر كبير لعلاج ادمان الهيروين لأنها تريد أن تتعافي في أسرع وقت وبأي طريقة.
  2. الشخصية العنيدة و هذه الشخصية يكون من الصعب إقناعها بضرورة علاج ادمان الهيروين، والطبيب يحاول مراراً وتكراراً إقناع المريض بضرورة علاج ادمان الهيروين وأن يستعيد حياته الطبيعية ويتعافى من تلك السموم القاتلة التي فتكت بجسمه.
  3. النوع الأخير هي الشخصية السيكوباتية وهي الشخصية التي لجأت في بداية مشوار الإدمان من أجل الشعور بالمُتعة والرغبة الشديدة والفضول في تجربة نوع جديد من المُخدرات مهما كان الثمن، وهذه النوعية من الشخصيات يكون بحاجة إلى العلاج والتكثيف والتركيز بصورة كبيرة علي حب الذات والثقة بالنفس وكيفية تطوير نفسه من هذه الزاوية.



المرحلة الثانية من علاج ادمان الهيروين هي مرحلة الانسحاب من المُخدر

 وهذه المرحلة تبدأ فوراً إيقاف تعاطي المُخدر بصورة نهائية، ويشعر المريض أثناء عملية الانسحاب من المُخدر بآلام شديدة جدا لا تهدد حياة المُدمن، وذلك لأن هذه الآلام تؤثر علي الجسم بشكل كبير ولكن هُناك أنواع مُختلفة من الأدوية والعقاقير التي تكون مُسكنه للألم لكنها لا تؤدي إلى إدمان مُخدر الهيروين أو غيره من أنواع المُخدرات الأخري.


المرحلة الثالثة من مراحل علاج ادمان الهيروين هي التي تلي مرحلة الانسحاب من المُخدر

 ولكن لا تعني هذه المرحلة أن خطوات علاج ادمان الهيروين قد إنتهت بسلام، ولكن الحقيقة أنها لا تزال في بدايتها حيث تبدأ من هُنا مرحلة التأهيل مثل التأهيل النفسي والاجتماعي والمادي والاقتصادي، حيثُ تعمل هذه البرامج على جعل المُتعافي من إدمان الهيروين أن يقوم برسم لنفسه خطة مُستقبيلة بشأن تحقيقها بعد انتهائه من مراحل علاج ادمان الهيروين، لكي يتأقلم مع العالم الخارجي بصورة طبيعية من جديد، وهذه المرحلة أيضا من الأفضل أن تكون تحت إشراف فريق طبي مُتخصص في خاصة للتعامل مع الجهاز العصبي الموجود بجسم الإنسان، وذلك لأنه من أكثر الأجهزة بجسم الإنسان التي تتأثر بالهيروين نتيجة تأثير التفاعلات الكيميائية التي كانت تتفاعل داخل مخ مريض المُدمن.


مرحلة التأهيل الجسدي 

وفيها يتم التركيز على القيام بمجموعة من التمارين الرياضية المتنوعة مع أخذ مجموعة من المُكملات الغذائية وذلك بشأن تعويض الجسم بالمعادن والفيتامينات التي خسرها الجسم أثناء مرحلة التعاطي، والإعلاء بقيمة الجسم والمُحافظة علية، بالإضافة إلى تعزيز الوازع الديني داخل المُدمن وذلك لضرورة الإهتمام بصحته ومُستقبلة، وتعريفه بأهمية وقيمة الصحة.


وجود جلسات دعم نفسي، وهذه الجلسات تكون بعد إنتهاء مشوار علاج ادمان الهيروين، وتكون عبارة عن مجموعة المُتعافين من إدمان الهيروين الذين مروا بنفس التجربة و الدوافع التي دفعتهم للدخول في مشكلة الإدمان، وقد استطاعوا الخروج من تلك الأزمة بسلام.

طرق سريعة لعلاج ادمان الهيروين:

لذا تجد ان هناك  العديد من طرق التخلص من ادمان الهيروين

أولاً: اتخاذ قرار علاج ادمان الهيروين:

الخطوة المُهمة في مراحل علاج ادمان الهيروين، هي قرار البدء في مشوار علاج ادمان الهيروين، وهي الخطوة الأهم على الإطلاق، والتي تجعل من المُدمن لديه دافع نفسي في التخلص من السموم الموجودة بجسمه.


ثانياً: إيقاف تعاطي مخدر الهيروين بصورة تدريجية:

إيقاف تعاطي الهيروين بشكل تدريجي حتى يتم التقليل من أعراض الانسحاب من مُخدر الهيروين.


ثالثاً: الإشراف الطبي:

يُفضل أن يكون علاج ادمان الهيروين تحت إشراف فريق طبي مُختص، وذلك بشأن مُتابعة الحالة الجسدية والنفسية للمُدمن، وهي أيضا أحد مراحل علاج ادمان الهيروين، وهي من الأمور الهامة والضرورية في طريق علاج الإدمان بشكل كبير.


رابعاً: الدعم النفسي:

الدعم النفسي والعاطفي للمُدمن يكون من خلال البيئة المُحيطة به سواء أسرته أو أصدقائه أو حتى شريكه حياتُه، وهذه الخطوة تُعتبر بمثابة الأمان العاطفي والمعنوي لمريض ادمان الهيروين، وبالتالي فهي أحد العوامل المؤثر في علاج إدمان الهيروين بصورة أكثر فاعلية وتأثير.


خامساً: بيئة جديدة:

ابتعاد مُدمن المُخدرات عن البيئة التي يتواجد فيها والتي تحتوي علي مجموعة من أصدقاء السوء خطورة مُهمة جدا في طريق علاج ادمان الهيروين، بالإضافة إلى أخذ إجازة عمل طويلة سواء من المدرسة أو الجامعة أو العميل وذلك من أجل البدء في خطة علاج الادمان الخاصة بعلاج ادمان الهيروين، لكي يتعافى بسلام دون أن يتعرض لأي إنتكاسات أثناء فترة علاجه.